في واقعة عجيبة وعقب نهاية مبارة مصر وإنجلترا في ختام منافسات المجموعة الخامسة لـ بطولة كأس العالم للشباب والتي إنتهت بفوز مصر بهدفين دون رد جاءت ردة الفعل بفرحة مبالغ فيها من شباب الفراعنة وصلت لدرجة الإحتفال بفوز شرفي لم يشفع لهم بالتأهل للدور الـ 16 .


المشهد الذي إستفز كل من تابع اللقاء من الجمهور المصري على الإحتفال بالخروج من البطولة إكتمل بتصريحات المدير الفني للفراعنة عقب المبارة بالتأكيد على سعادته باللاعبين والمستوى الذي ظهر عليه المنتخب .


وأردف ياسين قائلا أنه في إنتظار نتائج باقي المنتخبات لمعرفة حظوظ الفراعنة في التأهل للدور الـ 16 ضمن الفرق أصحاب أفضل مركز ثالث في المجموعات .


مما يعني أن الجهاز الفني للمنتخب المصري للشباب واللاعبين لم يكن لديهم معرفة بأنه كان يتحتم عليهم الفوز بنتيجة 3-0 على حساب انجلترا إن أرادوا التأهل للدور الثاني للبطولة .


في فضيحة إدارية بكل المقاييس للكرة المصرية والقائمين على شئون منتخب مصر للشباب كون الفريق يخوض لقاء حاسم مثل لقاء اليوم ولا يقف على حظوظه في تجاوز للدور الأول في بطولة بحجم كأس العالم للشباب.